الأربعاء 23 يناير , 2019

رغم نفى المسئولين.. فتنة معاش جمال مبارك تضرب المنيا

PM 02:44 2017 May 21 ,Sunday
تزاحم المواطنين أمام مكاتب البريد

رغم نفى المسئولين بمديريتى التضامن الاجتماعى والبريد عن تلقيهم أى أوراق أو طلبات صرف معاشات أو إعانات المعروفة بمعاش جمال مبارك، إلا أن آلالف المواطنين بمختلف مراكز وقرى محافظة المنيا يتوافدون على مكاتب البريد ووحدات الشئون الاجتماعية لتقديم الطلبات مرفقة بالمستندات المطلوبه لصرف المعاش، وقيام الموظفين بغلق الأبواب أمام المواطنين فى حين يقوم البعض من التضامن والبريد باستلام الأوراق بمعرفة بعض السماسرة خارج الهيئات والمكاتب مقابل رسوم مالية نظير استلام الأوراق.

فقد شهدت مكاتب بريد بنى مزار ومطاى وسمالوط حتى اليوم تزاحما شديدا من أبناء القرى، خاصة على تلك المكاتب، مما أدى إلى استدعاء الأمن ومشادات بين المواطنين على أسبقية تقديم الأوراق.

يقول نادر عبد الغنى أحد المواطنين من أمام مكتب بريد صندفا ببنى مزار، أنه سمع عن معاش جمال مبارك من الأهالى والمقدر بمبلغ 1000 جنيه، بالإضافة إلى كرتونة رمضانية، ومضيفا، أسرعت إلى مكتب البريد من الساعات الأولى خوفا من التزاحم الشديد، لكننى وجدت مئات المواطنين أمام المكتب ولفت أن الأوراق المطلوبة "بحث اجتماعى وصورة البطاقة وصورة شهادات ميلاد الأبناء ورقم تأمينى وبيان حيازة زراعية" ومع ذلك لم يتسلم الموظف الأوراق، وأن هناك شخصا يجلس أمام المكتب يستلم تلك الأوراق مقابل 10 جنيهات، بالإضافة إلى دمغة بمبلغ 20 جنيها لوضعها على الطلب.

أما روحية محمد إحدى المواطنات من أمام مكتب البريد تقول "إنها حضرت اليوم بعد أن شاهدت العشرات من أهالى القرية يخرجون إلى مكاتب البريد، من أجل الحصول على ما أطلقوا عليه معاش جمال مبارك، وشاهدت تزاحما شديدا والكثير يقف أمام المكاتب، ويقولون إنه صرف مبالغ ماليى مما دفعنى إلى العودة للقرية وتجهيز الأوراق المطلوبة، والتى أنفقت على استخراجها ما يقرب من 100 جنيه.

فيما قال مصطفى عبد الله وكيل وزارة التضامن بالمنيا، إنه لم تصل له أى معلومات خاصة فى هذا الشأن، والمواطنون ينشرون الأشاعات ويصدقونها ويحاولون نشرها بين المواطنين حتى تكتسب المصداقية.